2020


خلافا لما تداولته بعض وسائل الإعلام بخصوص رصد طائرات دون طيار “Drone” داخل الحدود التونسية، فإن وزارة الدفاع الوطني تؤكد أن هذه الطائرات لم تجتز بالمرّة المجال الجوي التونسي بل كانت تحلّق قرب رسم الحدّ داخل التراب الليبي. وتجدر الإشارة إلى أن التشكيلات العسكرية المنتشرة على كامل الشريط الحدودي على أتم الاستعداد للرمي الناري بصفة مباشرة على كل جسم مشبوه يخترق المجال الجوّي التونسي حسب التعليمات الصادرة في الغرض. وتدعو

بلاغ


أوقفت الوحدات العسكرية العاملة برمادة مساء أمس الأربعاء 15 جانفي 2020، داخل المنطقة الحدودية العازلة “بجنين” بعد إطلاق أعيرة نارية تحذيرية، سيارة تهريب دون لوحات منجمية وعلى متنها ثلاثة مهربين تونسيين. وبتفتيش السيارة تم العثور على أكثر من 32 ألف علبة سجائر تفوق قيمتها المالية 140 ألف دينار. وقد تم تسليم الأشخاص والمحجوز إلى المصالح الديوانية لإتمام الإجراءات القانونية في شأنها. كما أوقفت التشكيلات العسكرية العاملة بالمنطقة الحدودية العازلة ببن

حجز سلع مهربة بقيمة 700 ألف دينار


أوقفت التشكيلات العسكرية العاملة بالمنطقة الحدودية العازلة برمادة يوم السبت 11 جانفي 2020، بعد إطلاق أعيرة نارية تحذيرية، سيارة تهريب دون لوحات منجمية لاذ راكبوها بالفرار داخل التراب الليبي. وبتفتيشها تم العثور داخلها على 7000 علبة سجائر و815 كغ من مادة المعسل بما قيمته 170 ألف دينار. كما رصدت نفس التشكيلات تحركات مشبوهة “بالمنزلة” داخل المنطقة الحدودية العازلة وبتمشيط المكان تم العثور على 25 ألف علبة سجائر بقيمة 165 ألف


متابعة للوضع الأمني بالمناطق الحدودية، تواصل التشكيلات العسكرية بالتنسيق مع قوات الأمن الداخلي والديوانة إنتشارها على امتداد الشريط الحدودي حيث تواصل القيام بدورها مع الإلتزام بأعلى درجات اليقظة والاستعداد لكل طارئ. هذا وقد تمّ في الغرض تدعيم السيطرة وتعزيز المراقبة على طول الشريط الساحلي والمجال الجوي والترتيبة الدفاعية بالمناطق الحدودية الجنوبية الشرقية وكذلك المرتفعات الغربية. والجدير بالذكر أن جميع الوحدات العسكرية بمختلف تشكيلاتها على أهبة للتدخل الفوري بجميع الوسائل متى